تكنولوجيا

الهكر نعمة ونقمة…تعرف على الأسباب والتفاصيل 

كتبت : نانسي سمير 

 

تقع كلمة هاكر علي مسامعنا لأول وهلة بتأثير سلبي فقط فانزعج ونغضب خلفيتنا المعلوماتية عنها والتي قد تكون خطأ

إذا تعمقنا في معناه وعرفنا أن كلمة هاكر يوصف بها الشخص المختص المتمكن من مهارات التعامل في مجال الحاسوب وأمن المعلوماتية 

 

تكشف الدراسات أن الهكر سلاح ذو حدين قد يكون هكر أسود وقد يكون أبيض إيجابي بدوافع نبيله ودور كبير مثل :

الكشف عن عيوب أمن المعلومات وعرض الحلول لها وبذلك الحماية من المستخدم السلبي

وتقديم المساعدة للسلطات الأمنية للدول في السيطرة على إساءة استخدام تلك التقنيات الحديثة

 

بالإضافة لمتابعة المختصين للناشرين على شبكة الإنترنت لمنع نشر أي محتوى مخل بالآداب 

 

أشارت دراسة أجرتها كلية لندن الجامعية إلي أن بعض الشباب قد يلجأ إلي التهكير للتعبير عن تمردهم وإثبات قدراتهم ومهاراتهم في التفوق البرمجي 

 

 وعلي الجانب الأخر أكد العديد من خبراء أمن المعلومات داخل مصر وخارجها

أن الهكر الأسود الذين يرتكبون الجرائم ويسرقون عبر الأنترنت بدأ يهدد العالم من كافة مناحي الحياة و الأخطر أنهم مجهولي الهوية

وهذا يدعم استمرارهم ويصعب التصدي لهم 

 

الجدير بالذكر أن نتيجة ذلك صدرت القوانين والتشريعات و إبتكار المبرمجين برامج حمايه حديثة لمواجهة خطر الهاكرز الأسود

و تنبيهات هم أيضا بعدم دخول المواقع المشبوهة وعدم فتح أي رسالة إلكترونية من مصدر مجهول

ووضع أرقام سريه لملفات المعلومات على جهاز الحاسوب أو الهاتف المحمول

حيث يرسل الهاكرز برامج تجسس عبر هذا ومن أهم طرق الوقاية الوعي واتساع الثقافة الرقمية

الوسوم

شروق الشافعي

طالبة في الفرقة الرابعة- كلية اداب قسم اعلام شعبة صحافة (جامعة المنوفية)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق